الخميس - 10:14 مساءً 24 أبريل 2014 م ، 24 جمادى الثانية 1435 هـ
يسار ايقاف يمين
الاحتلال يعتقل 3 نشطاء في مقاومة الاستيطان على حاجز "الكونتينر"  ::   فتح معبر رفح وبدء دخول الحافلات  ::   الاحتلال يعتقل خمسة شبان جنوب جنين  ::   الإنطلاقة الــ " 14" : أبو ياسر يكشف .. إرهاصات تشكيل لجان المقاومة سبقت إنتفاضة الأقصى والألوية ساهمت بشكل فعال في هزيمة العدو الصهيوني بقطاع غزة  ::   الإنطلاقة الــ " 14 " : لجان المقاومة تؤكد على المسير على طريق القادة الشهداء وفلسطين وقدسها أمانة دونها المهج والأرواح  ::   الإنطلاقة الـ 14 للجان المقاومة ,, وفد من لجان المقاومة تزور عائلات الأمناء العامون للمقاومة وقائدها العسكري والقائد محمد الشيخ خليل  ::   إلى ماذا لجأ جيش الاحتلال الصهيوني لحل لغز "قناص الخليل"؟!  ::   إصابات في صفوف المصلين المحاصرين بالجامع القبلي بالمسجد الأقصى  ::   جيش الاحتلال يرتكب مزيداً من الانتهاكات بحجة البحث عن "قناص الخليل"  ::   الاحتلال يدشن حيا استيطانيا جديدا في مستوطنة قرب نابلس  ::   الاحتلال يمدد اعتقال 3 مقدسيين ويفرج عن آخرين بشرط إبعادهم عن الأقصى  ::   الاحتلال يخطر بهدم منزل بالخضر جنوب بيت لحم  ::   إصابات واعتقالات بمواجهات مع الاحتلال بالقدس  ::   طاقم أمني صهيوني يصل القاهرة لبحث تطورات سيناء  ::   أبو الحسن نبارك عملية الخليل البطولية والمقاومة المسلحة خيار شعبنا في مواجهة الهجمة الصهيونية  ::   بعد فشل اعتقال قناص الخليل..الشاباك يُولي المهمة للوحدات الخاصة  ::   قناص الخليل محترف واستخدم بندقية قنص روسية  ::   ردود فعل صهيونية غاضبة بعد عمليات الضفة  ::   مقتل جندي صهيوني بإطلاق نار في الخليل  ::   إصابة العشرات باعتداء الاحتلال على طلاب جامعة القدس  ::  
أخبار مميزة
 
البوم الصور
 
 
جديد الصوتيات
 
 
المرئيات
 
البحث
القائمة البريدية
::ذاكرة وطن / الذكرى الـ36 ليوم الأرض : الجماهير تنتفض لترسم هوية الأرض وتلعن سارقيها::
 30 / 03 / 2012 - 10:00

 تاريخ الإضافة :

قــــاوم- قسم المتابعة :

يحيي الشعب الفلسطيني في أرضه التاريخية وفي أماكن تواجده اليوم الجمعة الذكرى السنوية الـ 36 لـ "يوم الأرض" بمسيرات وتظاهرات ضد مواصلة "إسرائيل" مصادرتها ما تبقى من الأراضي الفلسطينية بغية تهويدها.

ويوم الأرض الفلسطيني هو يوم يحييه الفلسطينيون في 30 مارس من كلّ سنة، وتعود أحداثه لآذار 1976 بعد أن قامت السّلطات الصهيونية بمصادرة آلاف الدّونمات من الأراضي ذات الملكيّة الخاصّة أو المشاع في نطاق حدود مناطق ذو أغلبيّة سكانيّة فلسطينيّة مطلقة، وخاصّة في الجليل.

على إثر هذا المخطّط قرّرت الجماهير العربيّة بالدّاخل الفلسطينيّ بإعلان الإضراب الشّامل، متحدّية ولأوّل مرّة بعد احتلال فلسطين عام 1948 السّلطات الصهيونية ، وكان الرّدّ الصهيوني عسكريّ شديد إذ دخلت قوّات معزّزة من الجيش الصهيوني مدعومة بالدّبّابات والمجنزرات إلى القرى الفلسطينيّة وأعادت احتلالها موقعة شهداء وجرحى بين صفوف المدنيّين العزل.

وصادرت قوات الجيش الصهيوني دونمات من أراضي عدد من القرى العربية في الجليل الأوسط منها عرّابة وسخنين ودير حنا (وهي القرى التي تدعى اليوم مثلّث يوم الأرض) وذلك في نطاق مخطّط تهويد الجليل، قام فلسطينيو 1948 أو من يسمون فلسطينيو الداخل بإعلان إضراب عام وقامت مظاهرات عديدة في القرى والمدن العربية وحدثت صدامات بين الجماهير المتظاهرة وقوى الشرطة والجيش الصهيوني فكانت حصيلة الصدامات استشهاد 6 أشخاص 4 منهم قتلوا برصاص الجيش واثنان برصاص الشرطة.

ورغم مطالبة الجماهير العربية حينها السلطات الصهيونية بإقامة لجنة للتحقيق في قيام الجيش والشرطة بقتل مواطنين عُزَّل إلا أن مطالبهم قوبلت بالرفض التّام بادعاء أن الجيش واجه قوى معادية.

وبينما تركّز الشرطة الصهيونية هذا العام جهدها على متابعة التظاهرات والمسيرات الاحتجاجية المقررة اليوم في عدد من البلدات الفلسطينية في الداخل، يصب الجيش الصهيوني اهتمامه على "مسيرة القدس العالمية"، التي باتت تعرف بـ "مسيرة المليون"، وسط قلق معلن من احتمال أن يقوم متظاهرون على الحدود مع لبنان أو مع سورية بمحاولة التسلل إلى الدولة العبرية.
وكانت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل أقرت النشاطات التي تحيي الذكرى السنوية لـ "يوم الأرض" للعام الحالي وفي مركزها المسيرة المركزية في قرية دير حنا في الجليل، إحدى القرى الثلاث التي شهدت تظاهرات في يوم الأرض الأول عام 1976 احتجاجا على مشروع كبير لمصادرة أراضيها، انتهت باستشهاد ستة مواطنين عرب برصاص الشرطة الصهيونية .

إلى ذلك، أفادت وسائل الإعلام العبرية ان المؤسسة الأمنية الصهيونية انتهت من الإعداد لمواجهة سيناريوات مختلفة للمسيرات المخطط لها في البلدان العربية المجاورة واحتمال أن يتوجه متظاهرون من سورية ولبنان نحو الحدود.

وأكدت التقارير أن الجيش الصهيوني رفع حال التأهب، فيما أشرف وزير الجيش الإرهابي أيهود باراك على التنسيق بين الجيش والشرطة وأجهزة المخابرات.

وتابعت أن التعليمات التي صدرت لأجهزة الأمن تقضي بالتحلي بضبط النفس للحيلولة دون وقوع حوادث من شأنها تسخين الأجواء.

وذكّرت بأن الكيان الصهيوني أرسل برسائل إلى الحكومات العربية في الدول المجاورة تطلب منها منع المتظاهرين في تخومها من الاقتراب من الحدود مع فلسطين المحتلة أو محاولة التسلل إليها .

 
Bookmark and Share

[العودة إلى الخلف]  |  [الرجوع إلى الرئيسية]

جميع الحقوق محفوظة © 2010

شئون الأسرى  | القدس في العيون  | ملفات أمنية  | اللاجئين  | أحداث الساعة  | مقابلات وتقارير  | أقلام وآراء  | عين على العدو  | أخبار محلية  | بلاغات عسكرية  | الشهداء  | شئون عربية واسلامية  | ارقام واحصائيات  | عمليات جهادية  | زاد المجاهد  | الموقف السياسي  | أخبار مميزة  |