السبت - 10:00 صباحاً 25 أكتوبر 2014 م ، 2 محرم 1436 هـ
يسار ايقاف يمين
الاحتلال يعتقل 3 نشطاء في مقاومة الاستيطان على حاجز "الكونتينر"  ::   فتح معبر رفح وبدء دخول الحافلات  ::   الاحتلال يعتقل خمسة شبان جنوب جنين  ::   الإنطلاقة الــ " 14" : أبو ياسر يكشف .. إرهاصات تشكيل لجان المقاومة سبقت إنتفاضة الأقصى والألوية ساهمت بشكل فعال في هزيمة العدو الصهيوني بقطاع غزة  ::   الإنطلاقة الــ " 14 " : لجان المقاومة تؤكد على المسير على طريق القادة الشهداء وفلسطين وقدسها أمانة دونها المهج والأرواح  ::   الإنطلاقة الـ 14 للجان المقاومة ,, وفد من لجان المقاومة تزور عائلات الأمناء العامون للمقاومة وقائدها العسكري والقائد محمد الشيخ خليل  ::   إلى ماذا لجأ جيش الاحتلال الصهيوني لحل لغز "قناص الخليل"؟!  ::   إصابات في صفوف المصلين المحاصرين بالجامع القبلي بالمسجد الأقصى  ::   جيش الاحتلال يرتكب مزيداً من الانتهاكات بحجة البحث عن "قناص الخليل"  ::   الاحتلال يدشن حيا استيطانيا جديدا في مستوطنة قرب نابلس  ::   الاحتلال يمدد اعتقال 3 مقدسيين ويفرج عن آخرين بشرط إبعادهم عن الأقصى  ::   الاحتلال يخطر بهدم منزل بالخضر جنوب بيت لحم  ::   إصابات واعتقالات بمواجهات مع الاحتلال بالقدس  ::   طاقم أمني صهيوني يصل القاهرة لبحث تطورات سيناء  ::   أبو الحسن نبارك عملية الخليل البطولية والمقاومة المسلحة خيار شعبنا في مواجهة الهجمة الصهيونية  ::   بعد فشل اعتقال قناص الخليل..الشاباك يُولي المهمة للوحدات الخاصة  ::   قناص الخليل محترف واستخدم بندقية قنص روسية  ::   ردود فعل صهيونية غاضبة بعد عمليات الضفة  ::   مقتل جندي صهيوني بإطلاق نار في الخليل  ::   إصابة العشرات باعتداء الاحتلال على طلاب جامعة القدس  ::  
أخبار مميزة
 
البوم الصور
 
 
جديد الصوتيات
 
 
المرئيات
 
البحث
القائمة البريدية
::ذاكرة وطن / الذكرى الــ 64 للمجزرة الصهيونية .. دير يا سين عصية على النسيان ::
 9 / 04 / 2012 - 07:58

 تاريخ الإضافة :

قـــاوم- قسم المتابعة :

توافق ليلة التاسع من نيسان الذكرى الرابعة والستين لمجزرة دير ياسين التي نفذتها العصابات الصهيونية ضد أهالي بلدة دير ياسين غربي مدينة القدس عقب استشهاد عبد القادر الحسيني في معركة القسطل في اليوم السابق من المجزرة.

وأسفرت المجزرة عن استشهاد معظم أهالي البلدة وإصابتهم بجروح، فيما تشرد الباقون ولجأوا إلى القرى والبلدات المجاورة بعد إشاعة حالة من الإرهاب والهلع.

حيث هجمت عصابات الأرجون والهاجانا بقيادة "مناحم بيجن" الذي أصبح بعد ذلك رئيسًا للوزراء، على القرية الآمنة التي يقطنها 775 نسمة كلهم مسلمون يملكون أراضي زراعية، بالدبابات والمدافع وبأعداد كبيرة من الصهاينة.

ولم يكن بالقرية سوى 85 مسلحًا، فاشتبكوا في معركة غير متكافئة من شارع لآخر ومن بيت لبيت منذ الفجر حتى العصر، وقد نفذت ذخيرة المجاهدين فاستولى اليهود على القرية وأحدثوا مجزرة رهيبة في سكانها لم يستثنوا منها الكبير ولا الصغير.

وفي مشاهد هذه المجزرة يتحدث بعض من كتبت له النجاة فيذكر أن اليهود كانوا يمثلون بجثث القتلى ويقطعون أعضاءهم ويبقرون بطون الحوامل، ويشقون الضحايا من الرأس إلى القدم، وحملوا معهم مجموعة من الأسرى والنساء عاريات حافيات وطافوا بهم شوارع القدس ثم عذبوهم حتى الموت.

وبلغ عدد الضحايا في هذه المجزرة 250 شهيدًا بين رجل وامرأة وأطفال رضع.

وقال "بيجن" قائد المذبحة معلقًا عليها: " إن نارهم كانت حامية وقاتلة وقد اضطر اليهود أن يحاربوا العرب من شارع إلى شارع ومن دار إلى دار».

فيما قال كريتش جونز كبير مندوبي الصليب الأحمر: " لقد ذبح 300 شخص بدون مبرر عسكري أو استفزاز من أي نوع، وكانوا رجالاً متقدمين في السن ونساءً وأطفالاً رضع، بل إن شابة أرتني مديتها أي سكينتها ويديها وهما تقطران دمًا كأنها علامة على النصر".


وكانت الحكومة الصهيونية قالت إنها تتجه لإنشاء نصب تذكاري تكريماً لأعضاء من منظمة "آرغون" اليهودية المتطرفة، والتي نفذت مذبحة دير ياسين عام 1948.

 

 
Bookmark and Share

[العودة إلى الخلف]  |  [الرجوع إلى الرئيسية]

جميع الحقوق محفوظة © 2010

شئون الأسرى  | القدس في العيون  | ملفات أمنية  | اللاجئين  | أحداث الساعة  | مقابلات وتقارير  | أقلام وآراء  | عين على العدو  | أخبار محلية  | بلاغات عسكرية  | الشهداء  | شئون عربية واسلامية  | ارقام واحصائيات  | عمليات جهادية  | زاد المجاهد  | الموقف السياسي  | أخبار مميزة  |