الجمعة - 10:12 صباحاً 31 أكتوبر 2014 م ، 8 محرم 1436 هـ
يسار ايقاف يمين
الاحتلال يعتقل 3 نشطاء في مقاومة الاستيطان على حاجز "الكونتينر"  ::   فتح معبر رفح وبدء دخول الحافلات  ::   الاحتلال يعتقل خمسة شبان جنوب جنين  ::   الإنطلاقة الــ " 14" : أبو ياسر يكشف .. إرهاصات تشكيل لجان المقاومة سبقت إنتفاضة الأقصى والألوية ساهمت بشكل فعال في هزيمة العدو الصهيوني بقطاع غزة  ::   الإنطلاقة الــ " 14 " : لجان المقاومة تؤكد على المسير على طريق القادة الشهداء وفلسطين وقدسها أمانة دونها المهج والأرواح  ::   الإنطلاقة الـ 14 للجان المقاومة ,, وفد من لجان المقاومة تزور عائلات الأمناء العامون للمقاومة وقائدها العسكري والقائد محمد الشيخ خليل  ::   إلى ماذا لجأ جيش الاحتلال الصهيوني لحل لغز "قناص الخليل"؟!  ::   إصابات في صفوف المصلين المحاصرين بالجامع القبلي بالمسجد الأقصى  ::   جيش الاحتلال يرتكب مزيداً من الانتهاكات بحجة البحث عن "قناص الخليل"  ::   الاحتلال يدشن حيا استيطانيا جديدا في مستوطنة قرب نابلس  ::   الاحتلال يمدد اعتقال 3 مقدسيين ويفرج عن آخرين بشرط إبعادهم عن الأقصى  ::   الاحتلال يخطر بهدم منزل بالخضر جنوب بيت لحم  ::   إصابات واعتقالات بمواجهات مع الاحتلال بالقدس  ::   طاقم أمني صهيوني يصل القاهرة لبحث تطورات سيناء  ::   أبو الحسن نبارك عملية الخليل البطولية والمقاومة المسلحة خيار شعبنا في مواجهة الهجمة الصهيونية  ::   بعد فشل اعتقال قناص الخليل..الشاباك يُولي المهمة للوحدات الخاصة  ::   قناص الخليل محترف واستخدم بندقية قنص روسية  ::   ردود فعل صهيونية غاضبة بعد عمليات الضفة  ::   مقتل جندي صهيوني بإطلاق نار في الخليل  ::   إصابة العشرات باعتداء الاحتلال على طلاب جامعة القدس  ::  
أخبار مميزة
 
البوم الصور
 
 
جديد الصوتيات
 
 
المرئيات
 
البحث
القائمة البريدية
::أقلام وآراء / الطفل التونسي يحاضر لقيادات فلسطين .. د. عبد الستار قاسم ::
 4 / 05 / 2012 - 15:52

 تاريخ الإضافة :

الطفل التونسي يحاضر لقيادات فلسطين

د. عبد الستار قاسم

الطفل التونسي محمد حميدة البالغ من العمر 10 سنوات يتخذ قرارا تاريخيا عظيما بعظمة تونس وشعبها الذي قاد الثورات العربية بعدم لعب نهائية بطولة الشطرنج الدولية لأن منافسه صهيوني. قرر محمد حميدة التخلي عن احتمال الفوز ببطولة عالمية حتى لا يسجل على نفسه أو على تونس وشعبها خزيا تاريخيا بالتطبيع مع الكيان الصهيوني. لقد اعتبر مجرد الجلوس على طاولة مع صهيوني عملا تطبيعيا يلحق أكبر الضرر بقضية فلسطين وبعزة العرب وكرامتهم.


محمد حميدة بطل عربي أبي عزيز كريم. لقد سطر موقفا رجوليا وطنيا سيكتبه له التاريخ بحروف من ذهب.


لو قلنا لمحمد أن يعطي محاضرة في الوطنية لقيادات فلسطين حول التطبيع لرفض بالتأكيد الحضور إلى رام الله لأنه سيعتبر مجرد طلب تأشيرة من الصهاينة تطبيعا. ولو قلنا له إننا سنرسل لك قيادات فلسطين السياسية وعددا من أساتذة الجامعات ورؤساء الجمعيات ومدراء المؤسسات إلى تونس لتحاضر بهم لرفض لأنه عند السؤال سيقال له إن هذه القيادات لا تطبع فقط وإنما تنسق أمنيا مع الصهاينة وتتعاون معهم. سيقال لمحمد حميدة إن قيادات فلسطينية تصافح بني صهيون وتتفاوض معهم، وتوقع الاتفاقيات، وتحضر مؤتمراتهم وبالأخص مؤتمر هيرتسيليا الذي يناقش استراتيجيات بقاء إسرائيل واستمرار منعتها في وجه أعدائها العرب والمسلمين، وتزور أماكن استجمامهم في تل ابيب ونتانيا ونهاريا، الخ.


لن يحاضر محمد حميدة في هؤلاء الفلسطينيين لأنه يدرك أنهم قد ضلوا الطريق ولا أمل فيهم، ولا خير يرجى منهم. بالتأكيد لن يضيع وقته معهم. لكنه، على أية حال، حاضر لهم ولكل العرب المطبعين، أو أعطاهم درسا عبر وسائل الإعلام قد يستوعبوه. وحاضر محمد لمفتي مصر ولقادة دول عربية يلهثون وراء إسرائيل، وللقمة العربية التي ما زالت تتذلل لإسرائيل من أجل قبول مبادرة بيروت التي تخون دماء الشهداء وأنات الأرامل وآهات اليتامى.


المجد لك يا محمد، والمجد لشعب تونس الحر، والمجد لأحرار فلسطين، والمجد للأمة التي لن تذل ولن تستكين.

 

 
Bookmark and Share

[العودة إلى الخلف]  |  [الرجوع إلى الرئيسية]

جميع الحقوق محفوظة © 2010

شئون الأسرى  | القدس في العيون  | ملفات أمنية  | اللاجئين  | أحداث الساعة  | مقابلات وتقارير  | أقلام وآراء  | عين على العدو  | أخبار محلية  | بلاغات عسكرية  | الشهداء  | شئون عربية واسلامية  | ارقام واحصائيات  | عمليات جهادية  | زاد المجاهد  | الموقف السياسي  | أخبار مميزة  |